Skip to main content

Posts

Showing posts from March, 2011

أفكار لتفكيك وإعادة هيكلة جهاز الشرطة

قد لا أكون متخصصا فى شئون وزارة الداخلية - ومن منا هذا الرجل- ولكن بحكم الولادة والمعيشة ل 30 سنة فى دولة بوليسية، تشعر فيها بالزى الميرى واقفا على أم راسك 24 ساعة من حياتك اليومية أستطيع أن أقدم بعض التصورات التى قد تكون منطقية بعض الشىء فى محاولة لتفكيك وإعادة هيكلة جهاز الشرطة بعد ثورة 25 يناير، وبعد تجربة وحالة جديدة بين الشعب وجهاز شرطته منذ بداية تلك الثورة قبل  الخوض فى كيفية إعادة الهيكلة للجهاز .. هناك عدة ملاحظات منطقية على الجهاز الحالى أولا : هناك حالة فريدة داخل جهاز الشرطة المصري فدوائر السلطة فى الجهاز لديها سعى طوال الوقت للإبتعاد عن التعامل المباشر مع الشعب الأمر الذى يكسب تلك الدوائر قدسية خاصة وحالة من التأليه لأفرادها فضباط الشرطة إبتعدوا عن التعامل المباشر مع الشعب لتظهر دائرة أمناء الشرطة التى سرعان ما عضضت مكانتها ليتظهر دائرة مندوبى الشرطة فالمخبرين فالعساكر وهكذا ثانيا : ضابط الشرطة ينهى تعليمه الثانوى ليدخل الأكاديمية كطالب غض تنحصر علاقاته داخل أكاديميته وينفصل نفسيا عن المجتمع وتدريجيا يلتصق بزملائه أكثر فأكثر لنصبح أمام حالة من الشباب الذى يمكن تق

الفريق الزائر

من مباراة الزمالك وبترول أسيوط .. بأسيوط

ملاحظات على هامش سلفية الإستفتاء ع التعديلات

حسنا .... دعنا من إشكالية التجارة بالدين وحشد المصوتين على خلفية دينية، وشحاتة الأصوات فى مولد صاحبه - المادة الثانية - غايب  أساسا .. أنا فقط أحمل بعض التساؤلات لمن صوت على تلك الخلفية معتبرا إن صوته بنعم يكفل له صك غفران ونصرة لدين الإسلام  عظمها فيديو الشيخ محمد حسين يعقوب حول غزوة الصناديق أولا : مش عيب الدفع بالدين لسوق سياسى هو بالاساس قذر؟ هى لعبة قذرة كما يصفها الجميع.. إذن لماذا أهنتم الدين؟ ثانيا : مش عيب نضع شرع الله على محك التصويت؟ فمابالك بتصويت هو بالاساس ليس على شرع الله تم صبغه بصبغة دينية؟ ثالثا : الى من يعتبر ان نعم للتعديلات نصره للإسلام.. المادة موجودة أصلا فهل يتم تطبيق شرع الله الذى تريدونه؟  .. القصد إن هناك مادة موجودة فى الدستور والتصويت كان على الدستور كاملا سواء بإسقاطه وكتابة دستور جديد أو الموافقه على التعديل عليه . فخسرنا الكثير  بسبب ضلال فكرة المساس بالمادة الثانية .. عمليا لم تكسبوا معركة فالوضع كما هو عليه .. الخاسر هم من أرادوا كتابة عقد جديد بين السلطة والشعب رابعا :  حالة الدفع بوجوب طاعة المشايخ .. ينقلنا فعليا إلى حالة اللاويين فى اليه

فض إعتصام التحرير ليلة 25 يناير

التعديلات الدستورية .. علشان ماحدش يركبك ويسوقك

شهادة محمد طارق عن تعذيبه من قوات الجيش

أشهد أن كل كلمة تمت كتابتها هنا حدثت بالفعل وبدون أي مبالغة ، بل والله هناك آلام عجز القلم عن ذكره  لكنني أعتبرها توثيق مني لما حدث من عصر الأربعاء 9 مارس والذي تم فيه القبض علي بتهمة التصوير وحيازة موبايل وحتي ليلة الإفراج الأحد 13 مارس.  الجزء الأول - ذهبت في ظهر الأربعاء 9 مارس إلي حي "منشأة ناصر" لتغطية إحتجاجات الأقباط وحصر أعداد الموتي والمصابين، كنت أتنقل هناك ما بين الدير والكنيسة وآلام الأمهات الذين فقدوا أولادهم وذويهم وصراخهم الذي لم أحتمله من شدة الحزن - ليست دعاية للوحدة الوطنية ،وإنما مجرد الشعور بفقدان أشخاص دون سبب-. في لحظة خروجي من المنطقة ترددت أنباء عن اأن هناك أشخاص قادمون من ميدان "السيدة عائشة" لقتل المعتصمين من الأقباط ، فحاولت الذهاب إلي السيدة عائشة في قلق وفزع خاشيا من أن تحدث كارثة، فوجأت بأن أهالي السيدة عائشة يقفون في الميدان متجمهرين حاملين الأسلحة ناظرين إلي نهاية الطريق، ولما سألتهم قالوا "المسيحيين عاوزين ينزلوا يحرقوا الجامع" ، فأندهشت من الأمر وحاولت أن أشرح لهم أنها إشاعات لإشعال الموضوع وأنني نزلت للتو من

الحرية للمدون والصحفى محمد طارق .. طارق صحفى مش بلطجى

محمد طارق عبد الرحيم .. مدون وصحفى بالدستور الأصلى .. محمد واحد من أكثر المتحمسين للثورة حتى قبل بدايتها .. قضى أيام الثورة كلها بالتحرير و لم يغادره إلا للمساعدة فى إرسال مساعدات للثوار الليبيين فى السلوم .. عاد بعدها إلى ميدان التحرير ليستكمل إعتصامه حتى تجاب جميع المطالب .. محمد تم القبض عليه أثناء فض الإعتصام .. و يواجه المحاكمة العسكرية الأن  محمد طارق مدون مش بلطجى ... محمد طارق صحفى .. مش بلطجى 

الحرية للفنان على صبحى .. على فنان مش بلطجى

على صبحى فنان شاب .. كلنا عرفناه مع الإنطلاقة الأولى لفرقة حالة بعدها شارك على  فى أعمال كتير سواء مستقلة أو مسرح شارع ومسلسلات .. على معروف دوره فى الثورة و مشاركته الفعالة .. على إتقبض عليه وهوه بيرصد إنتهاكات الجيش ضد مدنيين محتجزين على إنهم بلطجية .. على الجيش قبض عليه وإعتدى عليه هو كمان و نشروا صورته فى التلفزيون على إنه بلطجى من البلطجية  .. على صبحى فنان مش بلطجى .. على صبحى فنان مع الثورة مش ضدها .. على صبحى مدنى مايتحاكمش عسكرى