الوفد .. إعلانات التغيير المشين


لست من متابعى التلفزيون بأى شكل من الأشكال. ببساطة يجب أن تعرف إننى لا أمتلك واحدا على الإطلاق، ولا يعنينى كل ما يقدمه التليفزيون من قريب أو بعيد، ولا أعتبره منتج محترم على إختلاف أنواعه .. لذلك وجب التنويه
إجتاحتنى منذ فترة إعلانات حزب الوفد على المواقع الإلكترونية، وكنت قد علقت عليها بالفعل على تويتر من تفاهة شعاراتها وتلميحاتها .. حسسونى إنه حزب لذج فعلا، متنطع بشعارات شعبوية مش فى مكانها وبعيدة تماما عن الناس اللى بيحاول إنه "يحكها" فيهم .. هى أقرب إلى حالة ان هناك مجموعة ما تم إتاحة فرصة ومساحة لها للتعبير عن نفسها فقط لتمثل دور الأهبل، اللى بالتأكيد بيحسن صورة مجموعة حاضرة "بالعافية" وبكل بلطجة .. و بتضحك من بعيد و تقول المعارضة العبيطة أهى
وكأن الإعلانات السخيفة على الراديو والمواقع الإلكترونية لا تكفى، فـ تقريبا قرر حزب الوفد زيادة جرحة السخافة و تحويلها إلى إستعباط مبالغ فيه .. إعلان آن الأوان "لحقنة التغيير ".. مصرى فلاح يمثل السواد الأعظم من المصريين "الغلابة"، مسجى على سرير طبيب منظرا حقنة التغيير، من يد الطبيب (لابس قميص أبيض مخطط بأخضر) اللى "يدبها" فى مؤخرته ليرتاح بعدها راحة لا يتعب بعدها أبدا .. خليك مع الحقنة و نرجع نكمل


أنا لست مع الإعلان أو ضده، وبالطبع لن أطالب بحجبه والحجر عليه لأنه أهاننى شخصيا .. طبعا أكيد أنا عايز التغيير حتى لو هايجى بـ "لبوس" مش "حقنة" .. بس دة إهانة لمعتقداتى و إتجاهى السياسى لما الحقنة تيجى من "بتاع الترامادول" وحزبه الأخضر الجديد .. ماهو مش هاستنى كل دة علشان فى الأخر يجى الكابتن اللى ناتف شنبه دة و طايح إيشى قنوات وأحزاب و أدوية .. و بسلامته يدينى الحقنة !! ممكن أقبل حقنة التغيير و بالشكل دة و ماشى أنا معاك .. بس مش من الراجل أبو صبغة دة .. كفايانا صبغة بقة .. بقالنا 30 سنة صابغين و متنيلين
المثير فى الأمر إن شلة عباس إبن فرناس اللى إتشالوا وإتحطوا ضد إعلان فودافون ماعملوش اى حاجة ضد الاعلان دة و لو بالكلام و الظاهر إن "الحقنة" عجباهم، لا تعالى هنا هى شلة بالأساس من محجبات مدينة نصر الغيورات على القومية العربية من منازلهم و شباب من بتاع "النصرة" طالما بعيد عن السياسة .. الإعلان من بعيد له علاقة بحزب و سياسة و تغيير و كل دة وجع دماغ و قلب .. يعنى مش حاجة كوول علشان نحرك لها حملة، و نتابع الحملة بمدونة للى بيتكتب عن الحملة .. أى خراء فى الدماغ هذا
ناس تزعل من إعلان قال ايه بيهين عالم .. عربى مسلم من أصل أندلسى إلخ إلخ إلخ و مايزعلوش من إعلان حولهم كلهم - كمصريين- لواحد معرى "مؤخرته" لحزب علشان يديله حقنة ويرتاح .. يا أخى منك ليها إختشوا  شوية

تحديث : دة طلع كمان فى إعلان إسمه بامبرز التغيير .. هنـــــــــــا
Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

8 comments:

  1. واخد بالك من بنريح دي بالذات

    ReplyDelete
  2. الاعلان اترفع من القنوات قبل عرضه و حتى النسخة الموجودة على النت متسربة
    يعنى

    كأن لم يكن

    المقارنة بين الضغط على فودافون اللى المصريين مشتركين فيها و مهتمين بعروضها

    مختلفة عن حزب مهجور و محدش بيثق فيه و محروق تماما
    و يكفى انه محدش مهتم بيه و مثار سخرية يومية من الجميع

    ReplyDelete
  3. دة منطق مين ؟؟ اكيد منطق الأهبل

    يعنى القوى مايشتمش و الضعيف المهجور يشتم براحته

    وجود الإعلان نفسه على الانترنت تم بفعل فاعل من الحزب نفسه و اللى ينكر دة يبقى غبى

    و فودافون لسه بتعلن إعلانها يعنى طز فى ام المستخدمين

    ReplyDelete
  4. انا بحس انك بتهاجم حزب الوفد لمجرد ان رئيسة سيد البدوى
    بعدين انا شايف ان لو الاعلان دة فيه اهانة يبقة اعلانات الحزب الواطى فيها فشخ للمصريين

    ReplyDelete
  5. هو المفترض إن واحد رأسمالى متواطىء زى دة أحبه ؟؟

    و المفترض إنك مبسوط بالحقنة اللى بيديهالك فى طيزك ؟

    ReplyDelete
  6. احا بقى
    يعني حقنة وبامبرز
    يعني الشعب عيل بشخةأو واحد طيزة واجعاه
    وهل معنى انه اترفع من القنوات انه مش موجود وفي ديك ام اهانة
    ليك وليا وللعيل اللي بمبمبرز

    ReplyDelete
  7. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete