إيندى كيهو .. رسام الطقس وأوراق الأشجار .. والوحوش الرقيقة


هل تذكر أجواء أحلامك وأنت صغير؟؟ تحلم بالوحوش والملوك المتحوليين والجنيات؟؟ أنا لا أتكلم عن عوالم كرتونية أوصناعة قصص مصورة ! لا لا لا .. أنا أكلمك عن أعمق أحلامك .. و تحديدا ذلك الجو العام للحلم بألوانه و أجوائه القاتمة، التى أعتقدت كبيرا إنها ناتجة عن عجز ما فى الإضائة أثناء النوم .. أو ضعف وإهمال من مهندس إضائة أحلامى الفاشل
هل تعرف تلك الحالة؟؟ هل تفتقدها؟ .. بالنسبة لى أنا .. لا أفتقدها فبشكل ما أستطعت الحفاظ على عذرية دماغى وأحلامى ومازلت قادرا على إنتاج تلك الأحلام المبهرة والصحيان و أنا متأكد تمام التاكد أن ثمة إبتسامة هادئة كانت مطبوعة على شفتاى أثناء نومى حتى و إن كان نوما قصير متقطعا
لماذا كنت أتكلم عن الأحلام؟! .. أها تذكرت .. إنه "إيندى كيهو" ذلك الفنان الرائع الذى يعطينى أحلامى مصورة بشكل أنيق كما لو كنت أذهب إلى معامل زيروكس .. أضع قابسا عملاقا فى دماغى ليجتر أعمق أحلامى ويقوم بطباعتها إلى نسخة ورقية عالية الجودة داخل مغلف أبيض أنيق يحمل الأسم التجارى للشركة بعلامة مميزة باللون الأحمر الداكن ... لماذا أطيل شرح الحالة ؟؟ الأجابة .. لا أعلم .. فقط إقرأ
إيندى كيهو يرسم فكرة عامة لعالم من صنعه قد يتقاطع عفويا مع عوالمك أنت، عالم ساحر فى تكويناته التى و بالمناسبة تعتمد فى تكوينها على وحدة بنائية واحدة .. أوراق الأشجار .. لن تجد شخصية فى رسومات إندى لا ترسمها وتكونها أوراق الأشجار .. فى تناغم رائع بين فصول العام وأحوال الطقس و كائنات خرافية جميلة والجميع .. أوراق أشجار
المطالع لرسومات إيندى الذى بدأ حياته شغوفا ومولعا بفن الكوميكس - إقرأ قصة حياته الكوميدية كما كتبها بنفسه- والذى لا يأخذ اى شىء على محمل الجد أبدا .. حتى فى تقديمه لرسوماته  من خلال مدونته - نرجع إلى المطالع لرسوم إيندى فى أول السطر .. عفوا - سيشعر ولأول وهلة بقتامة وسوداوية الرسوم وقد يعتبرها رسوم عبثية سوداوية لا تعنى شىء .. لا تقلق .. هكذا شعرت انا ايضا .. فقط إنتظر .. و أنظر فى التفاصيل .. و إترك تعليقك فى هدوء واصفا حالتك المزاجية بعد المشاهدة
روابط : حساب إيندى على فليكر  .. ينصح بالمشاهدة الفورية
تحديث : من خلال الفيس بوك .. عرفت إن إيندى ليه أخ فنان رائع إسمه بن كيهو يمكنك مشاهدة أعماله هنا 



Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

3 comments:

  1. على فكرة حديثك عن افتقادنا لذلك الاحساس واحتفاظك به تمهيدا للحديث عن عذرية دماغك يحمل اتهاما ضمنيا لأدمغتنا أرفضه جملة وتفصيلا، انا دماغي أشرف من الشرف، وإضاءة أحلامي ولا أفلام سعيد مرزوق أو شريف عرفة، لكن أحلامي مارفلية أكثر، فيها الكثير من الأكشن والكادرات المقلوبة الغنية بالتفاصيل والكرينات والسلالم العالية..
    جميل كيهو جدا، اسلوبه يذكرني بأفلام الكارتون الصينية التي كانت تذاع في بعض برامج الأطفال أيام زمان، كنت باخاف منها جدا مش عارف ليه..!
    يمكن برضه لاقترابها من منطقة الأحلام..

    ReplyDelete