اللى يخاف م الدح مايقولش أح


دائما ما كنت أتذكر جدتى بتلك الجملة كلما عدت مجروحا من ماتش كورة محاولا اخفاء جرحى لأتوجع فقط فى أحضانها ... فتربت على ظهرى قائلة اللى يخاف م الدح ... ما يقولش أح ، و لسنوات طويلة كتمت تلك الاح حتى لا أحرم من ممارسة الدح فكنت أصرخ بهستيريا و دمائى نازفة جت سليمة يا ماما ... جت سليمة يا ماما و كتمت كل تأوهاتى و توجعاتى بداخلى و صبرت من اجل دح الكورة

مراهقا رميت نفسى فى احضان دح الحب و غرقت فيه حتى الثماله ، لسنوات قريبة كنت احتفظ فى درج سرى بالكومودينو الابيض فى بيت والدتى بدفتر ضخم يحوى بداخله ملخص الفترة التى قضيتها مع كل فتاة عشقتها مزينا الصفحات ببعض من صورها و بخصلة من شعرها حتى اسمته والدتى فى مرة دفتر أم الشعور ، لا أذكر اننى قلت يوما أح فغالبا ما كنت استمع لتلك الأحات عبر الهاتف بعد ان اودع صديقتى للمرة الاخيرة لأخوض تجربة أخرى متمنيا ان أصرخ بأح كبيرة

فى الثامنة عشر من عمرى تركت الغناء فى الافراح و الملاهى الليلية بعد ان كان أجرى لا يحلم به موظف على المعاش يعيل خمسة من الابناء أصغرهم فى الجامعة ، تركته لعلمى اننى سأقول أحات ممتدة بعد ان ادرك ان العمر ضاع و انا واقف بغنى فوق تربيزة

مدمنا للمعارك الجانبية منذ نعومة أظافرى ، صديقى المثقف أنفجر مرة و قالى يا أبنى هو انت بتقتات على المعارك رديت يعنى ايه معارك ضحك و ليومنا هذا لا أعرف سر ضحكته ، اتمنى يوما ان يلسعنى دح تلك المعارك عله يكون ترياق شفائى و لكن الاح لا تأتى ابدا

الأهلى يكسب الزمالك لعدة سنوات متتاليه تتجاوز اصابع اليد الواحدة و لا احسبنى يوما عانيت من أح عشقى و حبى للنادى الابيض ابو خطين عله يلهمنى دائما بخطيه مدى توازى خط الدح و خط الأح فى حياتى

هل تقرأ مدونتى منذ فترة ؟ هل عانيت من تلك الأحات الناتجة عن دح البوستات ... طيب أقفل المدونة بقة علشان ماتقولش أح

Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

4 comments:

  1. لاتبكي يا عفشة انه عصر الانفتاح

    http://kenooz.blogspot.com/2007/11/blog-post_07.html

    ReplyDelete
  2. دى تجليات عالية اوى
    عشق الزمالك ده فى دمنا وصبرنا معاه بيطول
    عامل زى العلاقة بين ولد وامه
    الولد هوا الزمالك والام هيا الجماهير
    اه ممكن الام تغضب على ابنها لكن عمرها ما تكرهه
    وتفضل دايما تدعى ان ربنا يصلح حاله

    مدونتك دايما بتعجبنى حتى لو مقدرتش ارد على كل البوستات
    سلام

    ReplyDelete