Skip to main content

Posts

Showing posts from December, 2012

نعم او لا .. مرسي الرابح الوحيد

بدون الدخول في مقدمات طويلة انت في غني عنها بالتأكيد وانت "تهري" فيها طول الوقت مع الاهل والاصدقاء و عبر الانترنت. نحن أما استفتاء علي الدستور لا نعلم ان كان سيتم حسب السيناريو المرسوم له من عدمه, لذلك فلنفترض استنادا علي ملل الاحداث المصرية, انه سيمر و ينتهي و نشاهد المشهد الاخير لإعلان النتيجة من رجل بالتأكيد سيصيبنا جميعا بالملل كالعادة  نحن امام خيارين اما نعم او لا , وعلي عكس ما يري الجميع اري ان الاثنين في صالح الرئيس مرسي وجماعته, لن تصبح "لا" الضربة القاضية للرئيس و الجماعة ولن تصبح نعم بالتأكيد ضررا عليهم ... امممم .. ماتيجي نشوف؟ خلينا في حالة التصويت بلا , والتي اري انها ستكون الفرصة الثمينة و الغالية جدا للرئيس و جماعته, و التي ستقدم لهم قبلة حياة حقيقية تنعش الحكم الاخواني ربما لفترتين او أكثر . تخيل معي تصويت في مصر لأول مرة يخرج "بلا" علي ما يريده النظام الحاكم .. تخيل معي شعبية مرسي ووصولها للسماء كأول رئيس يحدث هذا في عهده؟ تخيل معي مصداقية الجماعة؟ تخيل كيف ستقلب هذه ال "لا" كل الموازين وتقدم الاخوان علي انهم دعاة اصلاح

صفحتين من قصة مصورة

الصفحة الاولى خلفية بانوراميك المحلة متعبة.. بعد يوم طويل انتهت فيه ثلاثة ورديات عمل مرهقة خلفت ورائها القليل من الدخان المحلق بعفوية فوق ثلاث مداخن هى المميزة لعموم شعب مصر الكروى من أول مباراة بعد صعود فريق غزل المحلة للدورى الممتاز المذاعة مبارياته عبر القنوات الارضية. الوان قاتمة تفرضها قدسية المكان .. الناظر من الاعلى يميز بسهولة تعانق ساعة مصنع المحلة مع مبانى مجلس ادارته  الرابض على صدور عماله . الزمان قبل آذان المغرب بدقائق ,, رمضان صيفى مائل للحرارة. (الكادرات تتحول الى سوبر كادر ، تملأ التفاصيل فى الخلفية  الفواصل بين الكادرات) كادر 1 احد بيوت المستعمرة ( البيوت الخاصة بعمال غزل المحلة ) أصفر داكن متسخ بالتراب .. الشرفات من الحديد الكريتال عتيق الطراز  مشغول بورد معدني من بتاع أيام الرخص ..  سميحة سيدة محلاوية فى النصف الثانى من الثلاثينات ممتلئة الى الحد الذى يسمح باطلاق عليها الوصف الانثوي الشعبي .. بطاية ، مدلدلة سبت خوص مكسو بقطعة من قماش ملاية قديمة ، تتصاعد منه أبخرة خفيفة لذيذة. تتلقفه أيدى إلهام ذات الخامسة و العشرون عاما .. قلة الحظ فى الجمال تس