أفكار لتفكيك وإعادة هيكلة جهاز الشرطة


قد لا أكون متخصصا فى شئون وزارة الداخلية - ومن منا هذا الرجل- ولكن بحكم الولادة والمعيشة ل 30 سنة فى دولة بوليسية، تشعر فيها بالزى الميرى واقفا على أم راسك 24 ساعة من حياتك اليومية أستطيع أن أقدم بعض التصورات التى قد تكون منطقية بعض الشىء فى محاولة لتفكيك وإعادة هيكلة جهاز الشرطة بعد ثورة 25 يناير، وبعد تجربة وحالة جديدة بين الشعب وجهاز شرطته منذ بداية تلك الثورة
قبل  الخوض فى كيفية إعادة الهيكلة للجهاز .. هناك عدة ملاحظات منطقية على الجهاز الحالى
أولا : هناك حالة فريدة داخل جهاز الشرطة المصري فدوائر السلطة فى الجهاز لديها سعى طوال الوقت للإبتعاد عن التعامل المباشر مع الشعب الأمر الذى يكسب تلك الدوائر قدسية خاصة وحالة من التأليه لأفرادها فضباط الشرطة إبتعدوا عن التعامل المباشر مع الشعب لتظهر دائرة أمناء الشرطة التى سرعان ما عضضت مكانتها ليتظهر دائرة مندوبى الشرطة فالمخبرين فالعساكر وهكذا
ثانيا : ضابط الشرطة ينهى تعليمه الثانوى ليدخل الأكاديمية كطالب غض تنحصر علاقاته داخل أكاديميته وينفصل نفسيا عن المجتمع وتدريجيا يلتصق بزملائه أكثر فأكثر لنصبح أمام حالة من الشباب الذى يمكن تقسيمهم الى ابناء أفراد شرطة بالأساس لديهم موروث عائلى شرطى وأبناء طبقة متوسطة تسعى للتحقق من خلال الجهاز والوصول لحالة النظام العائلى الشرطى مثل زملائهم إضافة الى عدة تصنيفات أخرى تساعد أكثر على توطيد العلاقات بين الضباط الصغار داخل الأكاديمية لتنتج مجتمعا صغيرا متحفزا لما هو خارج أسوار الأكاديمية والذى يتحقق من خلال سيطرته عليه
ثالثا : الإعتماد على المدرسة الشرطية القديمة الأقرب لحالة العسس، عن طريق المخبرين لعدم وجود آلية حديثة للتحرى تساعد على تعزيز التواجد البوليسى فى الشارع تماما مثل الشركات والهيئات التى يعتمد مديرها على موظف "فتان" يفتن على زملائه فى ظل عدم وجود نظام تقييم قوى لأداء الموظفيين  .. كما تساعد تلك الحالة على تعزيز مكانة المخبر فى الشارع المصرى ومالها من سلبيات يعلمها الجميع
رابعا : عدم الإعتماد على التكنولوجيا الحديثة والإعتماد على نظام العسس السابق ذكره فى التحرى، يساعد على إنتشار التعذيب لإستخلاص المعلومات بدلا من وجود جهاز معلوماتى وتحرى وبحث جنائى قوى يبحث عن الأدلة كبديل لإنتزاع الإعتراف بالقوة
خامسا : من العيب إنسانيا أن يعتمد جهاز الأمن المركزى على أفراد غير متعلمين لضمان السيطرة بدلا من السعى كدولة لمحو أميتهم فنستخدمهم كعبيد جهلاء لمهام قد يراجع فيها المتعلمين أنفسهم ويرفضوا تنفيذها نظرا لما تحمله من إنتهاك لحقوق أبناء وطنهم

هناك قائمة طويلة من الملاحظات على العوار الواضح للجميع بجهاز الشرطة.. دعونا نكتفى بهذا القدر ونبحث فى أفكار لإعادة هيكلة هذا الجهاز العبثى بوضعه الحالى
أولا : إرجاع قوات الأمن المركزى إلى خدمتهم بالجيش وإنهاء حالة الندب ، وإستبدالهم بقوات "فض إشتباك" مدربة من خريجى المدارس المهنية (على أقل تقدير) على أن يتم تدريبهم أو إعطائهم فرقة لمدة 6 أشهر فى التعامل مع المواطنين فى الشارع أو الإستادات .. إلخ، كذلك التعامل الإنسانى معهم من قبل الجهاز وإنهاء حالة العبودية لأفراد كل مهمتهم تنفيذ أوامر الضرب دون مناقشة
ثانيا : لا يوجد إحصاء دقيق لعدد المخبرين بالجهاز اللهم إلا تكهنات بناء على قصص قديمة تطرح رقم مليون مخبر فى عهد السادات، الأمر الذى يرهق الجهاز ماليا ويساعد أكثر فى إهدار المال العام على نظام تجسس علنى على الشعب ، لذلك يمكن الإستغناء عن قطاع المخبرين بالجهاز وإستبداله بمندوبى الشرطة على أن يتم تعديل مواد دراستهم لتشمل طرق التحرى الحديثة للحصول على معلومات تدعم قاعدة بيانات شرطية قوية
ثالثا : إعادة النظر فى المناهج التعليمية لطلبة الأكاديمية مع تعزيز دراسة مواد حقوق الإنسان وكيفية التعامل مع المواطنين .. كذلك قصر التعليم الداخلى لمدة سنتين داخليا وسنتين ينتقل فيهم طالب الاكاديمية لتعليم يومى يرجع بعده إلى مجتمعه كأى طالب جامعى لدمجه أكتر بمجتمعه
رابعا :  إعتماد نظام معلوماتى قوى لقواعد بيانات شرطية تستقبل وتأرشف بيانات المجرمين المسجلين خطر كمثال، للإعتماد عليها مستقبلا بدلا من حالة التحرى الدائمة عن الجميع والقبض عليهم فى حالة حدوث الجرائم لإستجوابهم جميعا
خامسا : تحديث أساليب البحث الجنائى ليصبح الدليل والبرهان البطل فى عملية التحرى بدلا من اللجوء للتعذيب لإستنطاق المتهمين
 سادسا : الخطوة الأهم .. تفعيل دور شرطة النجدة ليصبح التعامل مع الشرطة من خلال رقم 122 والذى يساعد على التالى : إنهاء حالة التواجد البوليسى بالشوارع .. كذلك رفع حالة الثقة فى الجهاز الشرطى وظهورهم كأبطال منقذين للشارع المصرى وليس بلطجية موجودين على الدوام لإرهاب المواطنين
سابعا : تساعد حالة شرطة النجدة السابقة على الوصول إلى حالة الضابط الشرطى الذى تم تعليمه وتدريبه للتعامل مع المواطنين بذكاء ولباقة وأدب وسرعة تنفيذ على أن يتم فصل جهاز التحريات والمباحث لأجهزة اعلى مكانة ينتقل إليها الضباط ( الراغبين) عن طريق دراسة لفنون التحرى الحديثة وإجتياز إمتحانات وإختبارات خاصة .. الله ميز بنى الإنسان بالذكاء وجعله نسبى بين أفراده .. فهل كل الظباط أذكياء ليعملوا بالمباحث والتحرى؟؟؟

هذا كل ما أستطيع صياغته فى الوقت الحالى .. برجاء المساعدة عن طريق التعليقات بأفكار أخرى لصياغة طرح عام لإعادة الهيكلة   
Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

الفريق الزائر


من مباراة الزمالك وبترول أسيوط .. بأسيوط
Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

ملاحظات على هامش سلفية الإستفتاء ع التعديلات


حسنا .... دعنا من إشكالية التجارة بالدين وحشد المصوتين على خلفية دينية، وشحاتة الأصوات فى مولد صاحبه - المادة الثانية - غايب  أساسا .. أنا فقط أحمل بعض التساؤلات لمن صوت على تلك الخلفية معتبرا إن صوته بنعم يكفل له صك غفران ونصرة لدين الإسلام  عظمها فيديو الشيخ محمد حسين يعقوب حول غزوة الصناديق
أولا : مش عيب الدفع بالدين لسوق سياسى هو بالاساس قذر؟ هى لعبة قذرة كما يصفها الجميع.. إذن لماذا أهنتم الدين؟
ثانيا : مش عيب نضع شرع الله على محك التصويت؟ فمابالك بتصويت هو بالاساس ليس على شرع الله تم صبغه بصبغة دينية؟
ثالثا : الى من يعتبر ان نعم للتعديلات نصره للإسلام.. المادة موجودة أصلا فهل يتم تطبيق شرع الله الذى تريدونه؟  .. القصد إن هناك مادة موجودة فى الدستور والتصويت كان على الدستور كاملا سواء بإسقاطه وكتابة دستور جديد أو الموافقه على التعديل عليه . فخسرنا الكثير  بسبب ضلال فكرة المساس بالمادة الثانية .. عمليا لم تكسبوا معركة فالوضع كما هو عليه .. الخاسر هم من أرادوا كتابة عقد جديد بين السلطة والشعب
رابعا :  حالة الدفع بوجوب طاعة المشايخ .. ينقلنا فعليا إلى حالة اللاويين فى اليهودية - سبط فى بنى إسرائيل إحتكر الخدمة الكهنوتية بشكل حصرى - حالة إلغاء العقل وتفكير المشايخ بالنيابة عن الشعب المشغول بقوت يومه
خامسا :  قال الشيخ يعقوب إن الشعب عايز دين - ثم أتبع - وإحنا بتوع الدين .. إذن الرجل يريد السلطة أكثر من التطبيق وذلك بإحتكار  الحق الحصرى للإسلام وقصره على مشايخ تحقق الأرباح الطائلة من الفضائيات والكاسيت .. إلخ 
سادسا : التحالف الضمنى بين الإخوان والسلفيين على أمر واحد هو تحالف تكافلى كل منهم عاش تكافليا على الشعب لمصالحه الخاصة سواء سياسية اوالتحرك الدعوى بحرية فى الشارع
سابعا : الرجل قال لمن كان فى قلبه تحمس للتصويت بلا بحجة إنها ليست معركة على تعديل الدستور وإنما حربا بين فسطاطين 
فسطاط يمثل الدين والأخر حاجة تانية .. وهو تكفير ضمنى واضح وتشكيك فى إيمان من لم يتبع المشايخ
المضحك إن اخر كلمات الشيخ إعتراف صريح إن الدعوة وظيفة وإنه لن يغير وظيفته ..  الأمر كله مضحك وإن كان لزاما على الجميع التفكير فى الخطاب السلفى أكثر فى المرحلة القادمة وتحليله بعمق بالرغم من سطحيته .. ونترككم مع غزوة الصناديق

Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

فض إعتصام التحرير ليلة 25 يناير


Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

التعديلات الدستورية .. علشان ماحدش يركبك ويسوقك


Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

شهادة محمد طارق عن تعذيبه من قوات الجيش



أشهد أن كل كلمة تمت كتابتها هنا حدثت بالفعل وبدون أي مبالغة ، بل والله هناك آلام عجز القلم عن ذكره 
لكنني أعتبرها توثيق مني لما حدث من عصر الأربعاء 9 مارس والذي تم فيه القبض علي بتهمة التصوير وحيازة موبايل وحتي ليلة الإفراج الأحد 13 مارس. 
الجزء الأول -
ذهبت في ظهر الأربعاء 9 مارس إلي حي "منشأة ناصر" لتغطية إحتجاجات الأقباط وحصر أعداد الموتي والمصابين، كنت أتنقل هناك ما بين الدير والكنيسة وآلام الأمهات الذين فقدوا أولادهم وذويهم وصراخهم الذي لم أحتمله من شدة الحزن - ليست دعاية للوحدة الوطنية ،وإنما مجرد الشعور بفقدان أشخاص دون سبب-.
في لحظة خروجي من المنطقة ترددت أنباء عن اأن هناك أشخاص قادمون من ميدان "السيدة عائشة" لقتل المعتصمين من الأقباط ، فحاولت الذهاب إلي السيدة عائشة في قلق وفزع خاشيا من أن تحدث كارثة، فوجأت بأن أهالي السيدة عائشة يقفون في الميدان متجمهرين حاملين الأسلحة ناظرين إلي نهاية الطريق، ولما سألتهم قالوا "المسيحيين عاوزين ينزلوا يحرقوا الجامع" ، فأندهشت من الأمر وحاولت أن أشرح لهم أنها إشاعات لإشعال الموضوع وأنني نزلت للتو من هناك ، لكن لم يستجيب أكثرهم.
قررت الرجوع إلي منطقة وسط البلد فهاتفني أشخاص كثيرين ليخبروني أن هناك أشياء غريبة تحدث في التحرير، فذهبت إلي الميدان سريعا ورأيت حالة من الهرج والمرج والفوضي وعمليات كر وفر من لا شئ ، وسمعت شخص يقول لأخر :
- بقولك إيه متصورش دلوقتي عشان اللي بيصور ده مش مننا، أنا عارفك عشان كده قولتلك وحبيت أوعيك.
ورأيت مجموعة تهتف " لأ.. لأ.. لأ.." ضد شخص يصور الأحداث من العمارة التي تأخذ ناصية شارع التحرير ومجموعة أخري تصعد إلي العمارة لتحضره.
فهاتفت زملائي في الموقع لأخبرهم بالأمر وحاولت أن ألتقط بعض الفيديوهات التي رأيت فيها عساكر الجيش وهي تقوم بسحل عشرات الأشخاص وضربهم مع بعض المدنين، ومسيرات تطوف الصينية مرددين "الشعب والجيش.. هينضفوا الميدان" رافعين عصي من الخشب والمعدن.
فجأة شعرت بخبطة قوية علي ظهري نظرت إلي يميني وإلي يساري فوجدت عساكر الجيش ، وإتجهوا بي إلي المتحف ورموني أمام البوابة لأتلقي تشريفة من أشخاص مدنين يقال أنهم "تحريات عسكرية" ، شعرت بحالة من عدم الفهم وصرخت فيهم :
- إنتوا إزاي بتضربوني قدام ظابط جيش ؟
فإستدعاني الظابط بداخل الممتحف وقالوا له "البيه بيصور"، فقلت له أنني أعمل صحفي ومقر عملي في شارع قصر النيل بجانب الميدان.
فسألني ،
- كنت بتصور ليه ؟
فأجبته،
- ده شغلي يا فندم.
فقال : شغلك ؟ !!
وركلني خارج البوابة والمتحف وقال لهم : وضبوه..
لم ألاحق من كم اللكمات التي أخذتها من العصي والسلوك التي كانوا يضربون بها في جميع أجزاء الجسم ودون أدني شعور فوضعت يدي علي وجهي حتي لا أصيب فيه ولكنهم ربطوا يدي من الخلف وبسطوني علي الأرض وإستمر التعذيب لأكثر من 6 ساعات متواصلة مابين الكهرباء والركل والدوس بالأقدام من عساكر وضباط جيش وشرطة عسكرية وتحريات عسكرية، لم يشعر بنا أحد غير عسكري الأمن الذي كان يخدم في المتحف بلبس أزرق ، كان يأتي إلينا بالماء وطلبت منه أن يفك يدي لأنها لم تحتمل الربطة فأستجاب.
وكان العساكر عندما تضرب تقول : قول ياض " الجيش والشعب إيد واحدة" ، قول.. فيرددوا الأسري ما يقول في ألم ورعب ، وأيضا "إرفع رأسك فوق إنت مصري" وعندما نرفع رؤوسنا نفاجأ بركل وجوهنا ، أضف إلي ذلك أن هناك أشخاص جردت من ملابسها أثناء الضرب وتم تعصيب العين لبعضهم.
والحق أن أقول أن غالبية الموجودين لم يهتزوا ولم يبكون فكانوا مشبعين بالإيمان برغم هول الموقف والفزع الغريب الذي أصابنا وكنت أسمع ترددات الشهادة وقراءة القرآن والدعاء أثناء الضرب.
في حوالي العاشرة وقفنا طابور وتم تفتيشنا وتكسير الموبايلات وتقطيع علب السجائر والبعض تم سرقة مبالغ مالية منه ، ملحوظة - اللي كانوا بيفتشوا هم أفراد التحريات العسكرية كما أطلق البعض عليهم – وصعدنا إلي أتوبيسات مكتوب عليها "هيئة القوات المسلحة".
ذهبنا في طريقنا إلي مبني خلف فندق تريانف لا أتذكر إسمه ونزلنا منه وأجلسونا علي الأرض ووضعوا أمامنا طاولة عريضة مليئة بالأسلحة البيضاء وأنابيب الغاز وزجاجات المولوتوف وتم تصويرنا بشكل مهين، فالدماء كانت تسيل من أجسادنا ووجوهنا وملابسنا ممزقة أضف إليها كم التراب الذي إمتصته.
أشتد البرد ساعتها وروحنا نرتعش بعد ما مفعول العلقة راح شوية وعدنا للأتوبيس مرة أخري لنفاجا أنهم نقلونا ل"سين 28" ، فرحت، وقلت أنهم سيطلقونا أخيرا غدا مثلما أطلقوا الذين أخذوهم من ميدان اللاظوغلي إثر محاولة إقتحام مبني أمن الدولة لحماية ممتلكاته.
نمنا في الأتوبيسات ولم نشعر بأنفسنا من قبل العلقة التمام اللي أخدناها والتي كلما كنا نريد الإحساس بالدفئ كنا نتذكرها.
إستيقظنا مبكرا فرأينا عربيات الترحيلات تأتي لتأخذنا فتوقعت أننا سنذهب إلي النيابة العسكرية وسينتهي الأمر ، ركبنا عربات الترحيلات ولفت بنا كثيرا إلي أن رأينا لافتة مكتوب عليها طريق مصر السويس ، وإستمرت في الطريق إلي أن شعرت بفزع الراكبين معي وخضتهم، فقمت لأنظر من الشباك فرأيت لافته مكتوب عليها "السجن الحربي".
Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

الحرية للمدون والصحفى محمد طارق .. طارق صحفى مش بلطجى


محمد طارق عبد الرحيم .. مدون وصحفى بالدستور الأصلى .. محمد واحد من أكثر المتحمسين للثورة حتى قبل بدايتها .. قضى أيام الثورة كلها بالتحرير و لم يغادره إلا للمساعدة فى إرسال مساعدات للثوار الليبيين فى السلوم .. عاد بعدها إلى ميدان التحرير ليستكمل إعتصامه حتى تجاب جميع المطالب .. محمد تم القبض عليه أثناء فض الإعتصام .. و يواجه المحاكمة العسكرية الأن 
محمد طارق مدون مش بلطجى ... محمد طارق صحفى .. مش بلطجى 
Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.

الحرية للفنان على صبحى .. على فنان مش بلطجى



على صبحى فنان شاب .. كلنا عرفناه مع الإنطلاقة الأولى لفرقة حالة بعدها شارك على
 فى أعمال كتير سواء مستقلة أو مسرح شارع ومسلسلات .. على معروف دوره فى الثورة و مشاركته الفعالة .. على إتقبض عليه وهوه بيرصد إنتهاكات الجيش ضد مدنيين محتجزين على إنهم بلطجية .. على الجيش قبض عليه وإعتدى عليه هو كمان و نشروا صورته فى التلفزيون على إنه بلطجى من البلطجية  .. على صبحى فنان مش بلطجى .. على صبحى فنان مع الثورة مش ضدها .. على صبحى مدنى مايتحاكمش عسكرى

Mohamed ABADY Gemyhood محرر المدونة

Mohamed ABADY [a.k.a @Gemyhood] is an Egyptian Blogger and Published Author since 2005, Music Curator, New Media Expert-Trainer, Comics and Hiphop Artist.