Skip to main content

Posts

Showing posts from September, 2007

برجاء ممنوع وضع الأيدى

خلفية كرسى السائق فى تاكسى قاهرى

النضال .. متلازمة السلم و النقابة

المسيرات السلمية افضل وسيلة لتسكين القضايا و خداع الجماهير و بيع المخلصين و تحقيق مكاسب للنخبة المزيفة - مالكوم اكس - انا خايفة عليكو و انتو بالفعل بتعملو شغل ما حدش بيعمله ما حدش بيعمله غيركو و مالكوش ظهر غير ربنا . رسالة نصية من نوارة بنت نجم قبل المظاهرة العجيبة بعشر دقائق

ادارة المحلة تعطى المصنع اجازة و العمال يرفضونها

كانت الأدارة قد علقت بعد الأفطار مباشرة منشورا يفيد بأن المصنع فى اجازة لمدة اسبوع بدأت من الأحد القادم ، و قد رد العمال بتمزيقه و تعليق منشور أخر يفيد بأنهم يرفضون الأجازة ، كما تندلع المظاهرات الاحتجاجية من الأن و حتى الصباح الباكر أعتراضا على تجاهل المسئولين و الأدارة للعمال

موقع مصراوى يكذب بخصوص إضراب المحلة

لا أعرف ان كان موقع مصراوى مع العمال ام ضدهم ، فمنذ بداية الأضراب و هو ينقل أخبار عن تهديد العمال للمسئولين بأستخدام العنف ، اما فى تقريره الثانى فارتفعت حدة التهديدات الى التهديد بأشعال الحرائق . حتى نكون منصفين لم يرسل اى موقع مراسلين رسميين له للمحلة الا موقع عشرينات الذى ارسل حسام الهندى غير ذلك فالكل يكذب و يؤلف الأخبار ، اما الصحفييون فمعظمهم من الدستور و البديل الذين يقيمون فى الأعتصام منذ بدايته . أكثر ما هزنى فى زيارتى للمحلة هو خوف العمال على مصنعهم ، فلقد شاهدت بعينى كيف انهم اغلقوا الاقسام حتى لا تتعرض الماكينات للعبث ، حتى انهم رفضوا دخولى و تصوير الاقسام خالية من العمال ، كل شىء منظم فى المصنع العمال افترشوا الحدائق و الارصفة مبتعدين تماما عن الماكينات و الاقسام و المبانى الادارية اللهم الا مدخل المصنع الجانبى الذى يستخدمونه فى الدخول و الخروج . حكى لى العمال كيف انهم انقذوا 150 الف جنيه فى إضراب العام الماضى كانت عبارة عن مواد وضعت فى الاحماض و لم يبدأ الاضراب الا بعد ان انقذوها من الحامض . العمال يعتبروا المصنع جزء منهم بشكل غريب مستحيل ان تتخيل ان يخربونه او يحرق

عمال كفر الدوار يتضامنون مع عمال المحلة

الأنباء الواردة من كفر الدوار و التى نقلها حسام ، - تفيد بأن حوالى ال 5000 عامل - تقريبا نصف قوة المصنع قد قاموا بمظاهرة تضامنية صباح اليوم تضامنا مع زملائهم عمال غزل المحلة مطالبين بالأفراج عن الخمسة المحتجزين على ذمة التحقيق ، و قد بدأت المظاهرة حوالى الساعة السادسة و النصف صباحة و التى أمتدت لساعة كاملة هتف خلالها العمال هتافات تضامنية مع زملائهم عمال غزل المحلة كما تضمنت الهتافات ايضا بعض المطالب الخاصة بمصنعهم

من قلب اضراب عمال المحلة

محتوى تم تحديثه وصلت حوالى الساعة الثانية عشر ظهرا الأضراب مستمر بنجاح رغم ظروف صيام العمال و اسرهم ، أستقبلنى كريم سريعا لتفقد المصنع و العمال المضربين و الذى سأكتب عنه فيما بعد تفصيليا . بدأ اليوم الثانى من الأضراب بالقبض على خمسة من العمال هم مجدى شريف فيصل لقوشة محمد العطار جمال السعداوى وائل حبيب بتهمة أثارة الشغب و تحريض العمال على الأضراب و جارى عرضهم على النيابة ، كما ورد فى جريدة المساء ان هناك قائمة من المطلوب القبض عليهم تشمل عده أسماء من ضمنها كريم و ذلك بتهمة فصل التيار الكهربى عن الشركة و تحريض العمال على الأضراب و اثارة الشغب . عمال كفر الدوار يضربون غدا تضامنا مع زملائهم فى المحلة ------------------------ اربعة ايام استمرار على زمة التحقيق للعمال المحتجزين و نقلهم لقسم أبو على ------------------------- . عرض لبعض الصور التى تم التقاطها اليوم و جارى رفع المزيد

عاش كفاح عمال المحلة

أضغط الصورة لمتابعة الخبر... تغطية الحملاوى نقلا عن كريم البحيرى او الأطلاع على الصور على فليكر حملاوى

مجلة مش احنا .. اكيد مش مجلة جيل بحاله

جيمى انت بجد لازم تكتب فى احنا بجد يا جيمى الموضوع هايبقى جامد قوى ابعتلهم ميل بس و قولهم انت مين و انت هاتبقى معاهم و الله دماغهم جامدة فشخ . دة كان صديق و لأنى عارف دماغه و عارف اللى بيعجبه طبعا ما سمعتش لنصيحته العبقرية و لن اعيد اكتشاف قدراتى الابداعية الفاشخة المفشخة على حد قوله فى المجلة الفشيخة - على حد قوله برضو - اللى بينصحنى بيها . المشهد الثانى .. ليل داخلى - ماتسألش ازاى - فى شقة نفس الصديق قلقان و مش عارف انام التقط احدى المجلات لأكتشف انها الفشيخة المفشخة ( احنا ) أول انطباع بصراحة اخدته انى ماسك مجلة أكتوبر - اللى كان بيشتريها جدى - من القطع العجيب اللى مختارينه ، مجلة مفترض انها شبابية قطعها عجيب مستحيل شاب يمسكها فى ايده و يتنقل بيها من مكان لمكان دة طبعا بأفتراض ان المجلة بتخاطب الجيل الروش اللى مقضيها لف فى المولات و على الكافيهات و اكيد هايحب ان مجلته الفشيخة المفشخة - على رأى صديقى - تكون معاه على طول و طبعا دة مستحيل ، القطع الكبير دة مع عدد الورق القليل اكيد علشان الاعلانات اللى سبحان الله نازلة ترخ على المجلة . انطباعى الثانى .. غلاف المجلة عبارة عن اعلان وش و

روح يا زمالك قلبى و ربى غضبانين عليك

نفسى أفرح مرة ... و لا بلد مفرحانى و لا رئيس دولة حاكمنى مفرحنى و لا فريق بشجعه نصفنى ، أعمل ايه بس عمرى ما حبيت حاجة و لا شجعت حاجة و رفعت راسى أبدا ، و كالعادة هالاقى الف واحد جهلاوى فاشخلى ضبه قوى و عاملى فاهم فى الكورة و يقولى ابو تريكة ... أبو تريكة ... حاجة تقرف . أجرت احدى القنوات الفضائية لقائا مع المهندس ممدوح عباس رئيس النادى الزمالك قبل بداية المباراة و كان ختام الحوار سؤال .. أخر كلمة توجها لكل الزملكاوية يا أستاذ ممدوح يرد و قد طفح الكيل .... أنا عملت اللى عليا ، و كأنه يسوق المبررات حتى قبل ان تبدأ المباراة . منذ ان جائنى خبر التعاقد مع المدعو كرول قبل ان ينشر الخبر فى وسائل الاعلام و انا أستعد لموسم زى الهباب فكرول لا يصلح سوى مدرب لرفع اللياقة البدنية و أكتشاف المواهب يعنى دة بالكتير قوى عليه نشغله فى قطاع الناشئين . ان تسعد الجماهير الجهلاوية بالفوز فهذا امر وارد ولكن ان تسعد بفريق من الفراخ المزعورة المنكمشة داخل منطقة جزائها و قد زحمت وسط الملعب باللاعبين و كأن الزمالك يلاعب الترسانة و لا البلدية ، فده أمر وارد برضو فى ظل جهل المشجعين الحمر . هتف الهنود الحمر ضد شيك

اين تذهب الصور التى نرفعها على المدونات ؟

يتسائل الكثيرون اين تذهب الصور التى نرفعها على مدوناتنا فى خدمة البلوجر ؟ ... و لعل الأجابة الأن اصبحت سهلة للغاية ، فبعد ان ربطت جوجل خدمة البلوجر بحسابات المستخدمين عليها أصبح الأن بأمكانك تجربة العديد من خدمات جوجل و ربطها بالتدوين و ما يهمنا هنا هو خدمة البومات الصور على جوجل و التى تدعى Picasa web albums و التى تم ربطها بخدمة البلوجر ليتم أرشفة جميع الصور التى يتم رفعها من خلال المدونة على خدمة البومات جوجل ليتم حفظها من الضياع و كذلك تنظيمها فى شكل البوم مساحته 1 جيجا و الذى أضافة الى ذلك يحوى العديد من الأمكانيات الرائعة كألبوم للصور على الشبكة و التى يمكنك أكتشافها بنفسك فيما بعد يمكنك الأن تجربة الدخول على ألبوم الصور بنفس بيانات دخولك على مدونتك لتجد ألبوم أرشيف صور مدونتك بأنتظارك هناك

لننجب من أجل الثورة

مع حالة الهدوء و الخنوع التى نعيشها هذه الايام مستسلمين لمصير محتوم ، او قاعدين نشوف بقة هانتورث و لا لأ تراودنى دائما فكرة انه ليس فى الامكان أبدع مما كان و اننا فعلا مش هانقدر على تغيير أى حاجة ، و بعد ما كنت معلق الأمل انى أغير علشان ولادى و خصوصا ان فكرة ان ولادى يعيشوا فى ظلم مستبعده من حياتى كليا ، لدرجة انى ممكن ما أخلفش علشان كدة يبقى احنا ننجب من أجل الثورة ، تقريبا مفيش حل غير كدة ... لما نلحق نخلف بدرى اكيد هانقدر نربى الولاد دول على عدم الخوف و ساعتها هاتكون فى قاعدة عريضة من الشباب اللى هايقاوموا الوريث لما يبقى رئيس و عنده سبعين سنة

و كأنى بعض منهم

يرد على خبيث من الخبثاء و ما أكثرهم فى حياتى : لعله تأثير شهرين بدون جنس أتلقف جملته لأديرها بأركان عقلى على اجدها سببا رئيسيا لفترة اكتئابى التى طالت عن الحد المسموح ، فدائما ما كنت اعيد عليهم جملتى المشهورة جنس منتظم يساوى حياة نفسية مستقرة -------- لعلنى كنت بطلهم الأسطورى او لعلى كنت حبة فى سبحة متصوف اعتزل الدنيا الا مسبحته و صلاته ، و لكن دوما تبقى جملتى المعهودة تكفيها انها ذاقت طعم قبلاتى و تمرغت فى احضانى التى أحسبها لذيذة ------- تسألنى الجديدة التى ستصبح قديمة عما قريب .. كم عددهم ؟ ... و فى كل مرة يأتى الجواب مختلفا ما بين لا أعرف و بين من الممكن أن تقدريهم بعدد ايام عمرك الصبى، بس فى الأخر يا روحى انا معاكى أهو و دة المهم ------ تسألنى فلانة سمعت من علانة انك جامد قوى على السرير ... لأرد بأنه هناك سبيلا واحدا لكى تتأكد من صدق كلام صديقتها ، لترحل مخلفة ورائها الملل و بعض أعقاب السجائر الملطخة بأحمر الشفاه ------ يقول لى لو أنصفوا لنحتوا لك تمثالا على باب الجامعة لتكون لها شعارا بدل عرابى فمن يصاحب خمسة عشر طالبة و يجمع بينهم فى نفس السنة يستحق ان يكون بطلا و رمزا تحتفى به

شوبير ... الأنتهازى المتسلق

فى حياتى ... لم أجد بجاحة زى بجاحته أبدا و اللى تقريبا فاقت بجاحة مبارك نفسه ، أحد رموز شلة المتسلقين فى وقتنا الحاضر هاتلاقيه فى كل مكان فى متابعات التليفزيون لجلسات مجلس الشعب الموئر نائبا لدائرة لم تختره من الأساس بل جاء فرضا عليها من حزب حاكم جاثم على أنفاس البلاد ، تسمع صوته الرخيم يذيع احدى مباريات كرة القدم على القنوات الارضية و عبر الفضائيات بأخطائه النحوية و قلة دمه و بروده المتناهى ناهيك عن تعليقات و إفيهات بضينه زيه ، تجده محللا منقبا لم بعد المباريات و كأنه ما استكفاش من التعليق على المباراه ... تجده فى نائبا لأتحاد فقد شرعيته منذ أول اسبوع بعد الانتخابات المرة الوحيدة اللى جمعتنى بالكائن البضين دة كانت فى مظاهرات لبنان فى ميدان التحرير ، ساعتها مددت يدى لأصعد لمكان عالى لألتقط أنفاسى فأجده يمد يده ليعيننى على الصعود ، علشان ابصله بصة قرف و اقوله مافاضلش الا انت يا بتاع الوطنى ايه اللى جابك هنا بجد بنى أدم يستحق لقب عرص عن جدارة